Almasheikh المشايخ
الطريقة الخلوتية
Home - الرئيسية The Path - الطريق Almasheikh - المشايخ Events - أحداث Readings - الاوراد Language:
Alhag Ali Famy الحاج على فهمى محمد
Alshak Marwan Image
رضى الله تعالى عنه
هوأحد الكنوز الكبيرة والجواهرالنفيسة التى تظهركل زمن . أراد الله تعالى أن يكون ظهوره على يد مشايخنا الكرام حيث تعرف الحاج على فهمى على العارف الدومى وهو دون الخامسة عشرة وكان يحضرماشياً على قدميه مجلس الذكر ليلة الإثنين والخميس وغير ذلك من مجالس العلم التى كانت تعقد يومياً فى مسجد السباعى من الحسينية إلى السبتية وبشره العارف الدومى بأنه سيكون الأول على القطروسوف يقابل الملك وحصل ذلك بالفعل ولكنه لصغرسنه لم يستطع أن يصحب شيخه العارف الدومى عن قرب ولكن حصل له ذلك مع شيخه الثانى البيه الرملى وكان يختصه بملاحظته وأولاه الكثير من الرعاية حتى إنه سمح له بزيارته فى منزلة فى أى وقت وحج فى حياة شيخه البيه الرملى عمل بعد قيام الثورة فى مجلس الثورة لمدة 7 سنوات ولما ضاق بالعمل استغاث الله تعالى وتوسّل بشيخه فى كشف الضُّرالذى حل به من كثرة ما رأى وسمع من الأذى الذى كان منتشراً حوله فى كل مكان فأغاثه الله تعالى ونقل للعمل فى رئاسة الجمهورية وطل بها حتى خروجه على المعاش فى أواخرالسبعينات . وكان الحاج على يتسم بالهدوء فى كلامه وجلوسه وسيره وسائرأمره . قليل الكلام فيما لا يعنيه مما زاده رفعة فى نظرالناس جميعاً وظل محافظاً على حضورمجلس الذكرليلة الإثنين والخميس وصلاة الجمعة بمسجد السباعى حتى لزم البيت فى أخرأيامه من حياته المباركة وكانت له صلات ومودة خاصة بسبط رسول الله صلى الله عليه وسلم الإمام الحسين بن على وكان يزوره كل يوم إثنين فلما مرض ولم يستطع القيام بالزيارة حكى أولاده أنهم فوجئوا بدخول رجل يلبس ثياباً خضراً ودخل حجرة والدهم فلما سألوه . قال لابنه . الإمام الحسين جاء يعودنى فى مرضى . ومما أكرمه الله به أنه كانت تطوى له الأرض حيث كان يخرج من بيته فى كوبرى القبة لحضور مجلس الذكرفى مسجد السباعى بالمواصلات العادية كان يصل فى وقت قياسى لا يتناسب وبُعد المسافة إلا بمعونة الله تعالى . وقد بارك الله له فى أولاده وبناته ويسر لهم حياة طيبة وبارك له فى أخويه الحاج إبراهيم والحاج منصوراللذين حافظا على الاتصال بمسجد السباعى بعد انتقاله






Under Construction
About us - من نحن Site Map - خريطة الموقع Register - الاشتراك Feedback - نسمع رأيك Memory Lane - ذاكرة حارة Contact us - اتصل بنا